الشيخ سالم بن أحمد بالحمر

الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله نبينا محمد و على آله و صحبه ومن والاه وبعد فقد جعل الله سبحانه وتعالى الإنسان خليفة في الأرض يعيش فيها ويعمرها، وأمره بعبادته جل وعلا وفعل الخير والإحسان للخلق فمن أحسن فحسنته تمهد له طريق إلى جنة عرضها السماوات والأرض، ومن هذا المنطلق الرباني و تنشئة الوالدين لي و حق من حقوق بلادنا حرسها الله تعالى فقد تم غرس مؤسسة سالم بن أحمد بالحمر و عائلته الخيرية لتقدم الإحسان للإنسان بمعايير مؤسسية أصيلة و عميقة تحافظ على كرامته و تعينه على الحياة بصورة كريمة ، فهي عبر برامجها المتنوعة تشق طريقها نحو رضا الله سبحانه وتعالى امتثالاً لقوله جلّ وعلا { للذين أحسنوا الحسنى وزيادة}، والحسنى هي الجنة، فما أبلغها وأجملها من جائزة. نسأل الله أن يبلغنا الفردوس الأعلى ووالدينا و أزواجنا و أبنائنا و المسلمين.